أرشيف الموقع السابق
الرئيسية / كوكتيل رياضي

بيل اضاع ملايين اضافية على توتنهام

2014-11-17

          تعرضت مفاوضات مانشستر يونايتد مع توتنهام هوتسبير الصيف الماضي من أجل ضم الجناح الدولي الويلزي "جاريث بيل" للاختراق من قبل إدارة نادي ريال مدريد في لحظة الحسم عندما كاد ينضم لاعب ساوثامبتون الأسبق إلى أولد ترافورد لخلافة ريان جيجز المعتزل وارتداء القميص رقم 11.

مانشستر يونايتد عرض الكثير من الأموال على السبيرس للظفر بتوقيع صاحب ال25 عامًا، ليكون الأعلى في تاريخ كرة القدم بعد أن سجل 21 هدفًا في الدوري المحلي موسم 2013/2012، إلا أن رغبته أفسدت كل شيء على إدارة الشياطين الحمر وأضاعت على توتنهام بعض الملايين.

وكيل أعمال اللاعب حاول يوم أمس التقليل من الأخبار التي تداولتها الصحف البريطانية والإسبانية عن احتمال عودة بيل إلى البريميرليج في صفقة قياسية جديدة خلال مقابلة مع صحيفة آس الإسبانية وكشف خلالها كذلك عن تقديم مان يونايتد لعرض أقوى من عرض الريال صيف 2013.

وقال جوناثان بارنيت "انتقاله إلى الريال كان واحدًا من أعظم الصفقات ويمكن الأفضل على الاطلاق. إنه لشرف عظيم لي التسبب في تحقيق حلم بيل وأشكر الصدف التي قابلتني به عندما كان صغيرًا".


وكشف "إنه لريد اللعب لريال مدريد. كان بإمكانه الموافقة منذ البداية على الانتقال إلى مانشستر يونايتد وأندية أخرى لكنه أراد أن يكون مدريديًا، مانشستر يونايتد قدم عرضًا أكبر من العرض الذي قدمه الريال، لم يضف الكثير من الملايين لكنه كان أكبر من عرض الريال".

ويقال أن مانشستر يونايتد على استعداد لانفاق 90 مليون جنيه إسترليني والمزايدة بكل قوة على سعر جاريث بيل خلال سوق الانتقالات الصيفية القادمة بعد أن جلب بيل دوري أبطال أوروبا الغائب عن خزائن الريال منذ عام 2002 في أول مواسمه مع الفريق.

لكن صحيفة ديلي ستار قالت أن تشيلسي لن يصمت ولن يقف مكتوب الأيدي وسيعمل على افساد صفقة جديدة على اليونايتد بوعد الريال بإدين هازارد فور رحيل رونالدو وتقديم نفس عرض اليونايتد لبيل!.

تعليقات القراء
تعليقات القراء
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'هلال القدس ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشرأي تعليق يتضمن اساءة أوخروجاعن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
مكتبة الصور
المزيد
مكتبة الفيديو
المزيد